المقتطف المصري ملتقى شباب المؤرخين العرب
الصديق العزيز نرجو منك الانضمام إلى أسرتنا، ننتظر تسجيلك

المقتطف المصري ملتقى شباب المؤرخين العرب

نحترم كافة الآراء ولا نقيدها - المقتطف المصري - دعوة لاحترام الرأي الآخر
 
الرئيسيةس .و .جبحـثقائمة الاعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
|||::--:Neutral|| ندعوكم مثقفي العرب ومؤرخي أمتنا إلى المساهمة في إثراء منتدى المقتطف المصري بمقالاتكم التاريخية التي بالتأكيد ستزيد من قيمة المنتدى
|||::--:Neutral|| كما ندعوكم للكتابة في مجلة المقتطف المصري الإليكترونية ملتقى شباب المؤرخين العرب
|||::--:Neutral|| تحيات إدارة المقتطف المصري بقضاء وقت ممتع على صفحات منتدانا ويسعدنا استقبال مقترحاتك

شاطر | 
 

 ألمانيا والإمبراطورية الرومانية المقدسة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mohamed sobhey




مُساهمةموضوع: ألمانيا والإمبراطورية الرومانية المقدسة   السبت 13 يونيو 2009, 12:41 am



هنري الصياد (919-936)م:
يلاحظ أنه أعتمد على سكسونيا لتنفيد سياستية الداخلية والخارجية وكانت بمثابة أكبر الدوقيات الألمانية التي عرف عن أهلها الكفاءة الحربية والشجاعة كما قرر العلامة أ.د.سعيد عاشور.

قام هنري الصياد بإقامة مراكز حصينة في شرقي سكسونيا من أجل مواجهة هجمات الأعداء مثل الدانيين ، وقد تحولت فيما بعد إلى مجمعات تجارية نشيطة تقوم بحمايتها عناصر من السكسون.


أوتو الأول (936-973)م:
يعد أوتو الأول أو الكبير بمثابة المؤسس الحقيقي للإمبراطورية الرومانية المقدسة.
اتجه أوتوا إلى أن يدعم نفوذه على مختلف أنحاء ألمانيا، كما حرص على تعيين أقاربه في كافة مناصب الدوقيات الشاغرة، كما أتجه إلى الحصول على دعم الكنيسة وقد رأى في قوة الأساقفة ما يعينه على مواجهة نفوذ الأمراء، كذلك عمل على أن ينصب من نفسه حامياً للكنيسة وأملاكها، وصار رجال الدين في عهده على درجة كبيرة من السلطة والنفوذ.
ويلاحظ أن أوتو اتجه إلى التدخل في ايطاليا من أجل فرض سيطرته على البابوية، ولم تلبث الظروف أن ساعدته على ذلك عندما توفي لوثر ملك إيطاليا وفرت أرملته طالبة مساعدة أوتو من الملك الجديد برنجار، وهكذا؛ تقدم أوتو إلى غزو لمبارديا عام 951م حيث تزوج من الأرملة الحسناء واعترف له برنجار بالتبعية كذلك دعم نفوذه في الكثير من المناطق الأخرى.
على أية حال؛ لم تكد تنتهي سنه 961م –كما يقرر العلامة أ.د.سعيد عاشور- إلا كان أوتو الأول قد تخلص من مشكلاته الداخلية والخارجية التي واجهته، وعاد يفكر من جديد في مشروعه الإمبراطوري الضخم وقد شاركة الكثيرون في إعادة الإمبراطورية من جديد.
مهما يكن من أمر تعرض البابا يوحنا 12 إلى مضايقات من برنجار وأستنجد بأوتو عدة مرات بين عامي 957،961م.
وأخيراً؛ أتجه أوتو الكبير إلى عبور جبال الألب إلى إيطاليا ودخل روما عام 962م حيث توجه البابا يوحنا الثاني عشر إمبراطوراً في نفس المكان الذي تم فيه تتويج شارلمان من قبل عام 800م على يد البابا ليو الثالث.
ويلاحظ أن أوتو أصر قبل أن يتم تتويجه إمبراطوراً أن يقسم البابا له بيمين الولاء مما جعل البابا يوحنا الثاني عشر يدس لأوتو عند الإمبراطور البيزنطي والمسلمين بالإضافة إلى برنجار نفسه.
ولا نغفل؛ أن الإيطاليين رفضوا الخضوع لسيطرة أوتو، وقد حاول فرض سيطرته على جنوب إيطاليا دون جدوى بسبب معارضة بيزنطة لذلك.
ويلاحظ أن تدخل أوتو في إيطاليا كانت بداية لما عرف بالمشكلة الإيطالية في السياسة الألمانية وتعني فرض ألمانيا لنفوذها في إيطاليا، ورفض الإيطاليين الخضوع للسيادة الألمانية.
يبقى أن نذكر؛ أن عهد أوتو شهد نهضة علمية تلك التي عرفت في التاريخ بالنهضة الأوتية أو السكسونية، وقد تزعم تلك النهضة برونو وهو الأخ الأصغر للإمبراطور أوتو وظهر في ظروف تلك النهضة وهو من برع في اللغة اللاتينية بل أن أوتو درسها ولكن لم يستطع التحدث بها.


أوتو الثاني (973-983)م:
أختلف أوتو الثاني عن والده، فقد رأى أن إيطاليا لا تقل أهمية عن ألمانيا، ولذلك عمل على أن يربط بينهما برباط الإمبراطورية القوى.
من ناحية أخرى؛ يلاحظ أن دوقية بافاريا أرادت الانفصال، فعمل على مقاومة ذلك الاتجاه وسعى إلى سلخ بعض أجزائها الشرقية والشمالية عنها.
من زاوية أخرى؛ اتجه إلى أن يشدد قبضته على ألمانيا من خلال الكنيسة كذلك سعى على تفتيت ممتلكات كبار الأمراء.
في عهده أستنجد البابا به من أجل مواجهة أحد أمراء روما الأقوياء، فعبر أوتو جبال الألب عام 980م وأعاد البابا بندكت السابع إلى روما، ولا نغفل أنه أستغل فرصة وجوده في إيطاليا وقام بحملتين على المنطقة الجنوبية من أجل مواجهة هجمات المسلمين من ناحية وكذلك ليدعم حقوق زوجته في جنوبي ايطاليا في مواجهه بيزنطة، ويلاحظ أن المسلمين تمكنوا من إلحاق الهزيمة به عام 982م عند خليج كولون.


أوتو الثالث (983-1002)م:
وصل إلى الحكم في سن صغير فقامت بالوصاية عليه عناصر من الكنيسة، ويلاحظ أن أمه ثيوفانو دعمته من بعد ذلك حتى بلغ السن القانوني ، وأهم أعماله تتمثل في:
-ذهب إلى إيطاليا من أجل حماية البابا ضد أعدائه مثلما فعل من قبل أوتو الأول وأوتو الثاني، وبالفعل قام البابا الجديد جريحوري الخامس بتتويج أوتو الثالث إمبراطوراً وتكرر إستعانه البابا به فذهب إلى إيطاليا لحماية البابا الجديد من خصومه.


هنري الثاني(1002-1024)م:

دخل في صراع مع السلاف الذين أرادوا إبعاد النفوذ الألماني إلى ما وراء جبال الألب وتمردوا بقيادة بوليسلاف، ودخل هنري الثاني في صراع مرير معهم أستغرق عدة سنوات من 1004إلى1018م.
أما إيطاليا فقد ذهب إليها مرتين وفي المرة الثانية توجه البابا إمبراطوراً وكانت الصفقة الدائمة هي: الحماية مقابل التتويج.
ويلاحظ أن ذلك الإمبراطور أيد أنصار حركة دير كلوني أصحاب مبدأ العمل عبادة.
Laborare est erare


كونراد الثاني (1024-1039)م:
تم انتخاب كونراد الثاني دوق سوابيا ملكاً في وقت كانت الأمور مضطربة في ألمانيا فعمل على إصلاح أمور البلاد.
قام بالذهاب إلى شمال إيطاليا عام 1026م وأمضى هناك عاماً كاملاً قام فيه بإخضاع خصوم، ثم ذهب إلى روما حيث توج إمبراطوراً مثلما الأمر بالنسبة لأباطرة ألمانيا السابقين، ومن أهم إنجازاته ضم مملكة آرال إلى ألمانيا وبالتالي حال دون ذهابها إلى فرنسا ، ويلاحظ أن آرال كانت مركزاً من مراكز الحركة الكولونية مما ساعد على انتشار تلك الحركة بعد انضمامها إلى ألمانيا.


هنري الثالث (1039-1056)م:
يقرر العلامة أ.د.سعيد عاشور أن الإمبراطورية الرومانية المقدسة بلغت ذروة قوتها على عهد هنري الثالث ويمكن إجمال أهم أعماله على النحو التالي:
-تمكن من التوصل إلى أتفاق مع رئيس أساقفة ميلان الذي أتجه إلى حل الخلافات بالصورة السلمية بعد وفاة كونراد الثاني.
-ومن أهم أعمال هنري الثالث؛ تدخله في إيطاليا من أجل إنقاذ البابوية من الحضيض الذي وصلت إليه، فيلاحظ أن أحد الأمراء تولى المنصب البابوي تحت أسم بندكت التاسع عام 1033م على الرغم من حداثة سنه.
ثم لم يلبث أن باع منصبه مقابل بعض المال إلى بابا أخر هو جريجوري السادس في العام التالي 1034م، وقد قام دعاة الإصلاح الديني بعقد مجمع كنسي، واستنجدوا بالملك هنري الثالث، وبالفعل قدم إلى إيطاليا فقام بمواجهه تلك الأوضاع وعزل المنحرفين.


هنري الرابع والصراع مع جريجوري السابع:
توفي هنري الثالث في 1056م، فخلفه أبنه هنري الرابع الذي كان في السادسة من عمره فظل تحت الوصاية مدة 15 عاماً أي حتى عام 1072م.
على أية حال؛ تولى السلطة في وقت كانت البابوية تمر بمرحلة قوى، ويتمثل ذلك في البابا جريجوري السابع والذي تنسب له الأوامر البابوية Dictatus papae وأهم موادها:
-البابا وحده هو الذي يتمتع بسلطة عالمية.
-البابا وحده هو الذي يملك تعيين الأساقفة أو عزلهم.
-جميع الأمراء العلمانيين يجب أن يقبلوا قدم البابا وحده.
-للبابا الحق في عزل الأباطرة.
-ليس من حق أي فرد أن يلغي قراراً بابوياً، في حين أن من حق البابا أن يلغي قرارات بقية الناس.
-للبابا الحق في فرض الحرمان الكنسي وبالتالي يلغي قسم الولاء الذي أقسموه الرعايا لحاكمهم.
حدث خلاف بين هنري الرابع وجريجوري السابع بشأن التقليد العلماني أي حق لكل منهما في تعيين الأساقفة، وبالفعل قام هنري الرابع بتعيين عدد منهم دون موافقة البابا وقام هنري الرابع بعقد مجمع في ورمز عام 1076م أتخذ قراراً بعزل البابا جريجوري السابع وأرسل هنري الرابع رسالة إليه يقول له فيها:"من الإمبراطور هنري الرابع إلى هيلد براند الذي ليس بابا حقيقي وإنما مجرد راهب مزيف" وقد فرض عليه البابا الحرمان الكنسي فقام هنري الرابع بعزله، وأمام فرض الحرمان المذكور وجد هنري الرابع نفسه بلا سلطة، بل وتمرد الأمراء ضده في ألمانيا ولذلك أتجه إلى الذهاب إلى البابا حيث التجأ إلى صديقته الكونتيسة ماتيلدا في قلعة كانوسا في مقاطعة توسلكانيا في إيطاليا وقد قدم إليه هنري الرابع وهو بثياب رقه بالية وتركه البابا ثلاثة أيام وفي اليوم الرابع فتح البابا باب القلعة وتقدم إليه الإمبراطور معتذراً، وعرفت تلك الحادثة بزلزال كانوسا، ويلاحظ أن البابا قام بإلغاء الحرمان الكنسي، ومن بعد ذلك عاد هنري الرابع إلى ألمانيا لمحاربة الأمراء المتمردين، ثم قام البابا بفرض حرمان أخر ضده وأتجه إلى محاربته فلجأ إلى النورمان وظل لديهم إلى أن توفي.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
waileldesoky
المدير العام
المدير العام



مُساهمةموضوع: رد: ألمانيا والإمبراطورية الرومانية المقدسة   السبت 13 يونيو 2009, 9:45 pm

الموضوع هايل جدا يا محمد
وواضح ان امكانياتك فى الكتابة في موضوعات التاريخ اليوناني الرومانى قوية
ربنا يوفقك وللأمام
شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
C A S I L D A




مُساهمةموضوع: رد: ألمانيا والإمبراطورية الرومانية المقدسة   الأحد 14 يونيو 2009, 2:26 pm

موضوع جميل جداً
شكراً علي تواجدك معنا

كليوباترا النيل
Ayoya Hadary

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mohamed sobhey




مُساهمةموضوع: رد: ألمانيا والإمبراطورية الرومانية المقدسة   الأربعاء 17 يونيو 2009, 11:26 am

شكرا على ردودكم
بس انا عاوز اوضح ليكم معلومه
انا مش كل موضوعاتى عن اليونانى والرومانى انا اللى كاتبها لا نى موضوعات كنت بعمل عليها بحث من على النت وكنت مسجلها عندى

وعلى فكره امتحان اليونانى والرومانى اكتر امتحان كتبت فيه فى ورقة الاجابه بس كان امتحان طويييل اوى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ألمانيا والإمبراطورية الرومانية المقدسة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المقتطف المصري ملتقى شباب المؤرخين العرب :: منتديات التاريخ الإسلامي والوسيط :: منتدى التاريخ البيزنطي-
انتقل الى: